فوائد الزنجبيل

فوائد الزنجبيل

الزنجبيل هو من بين أفضل وأكثر التوابل اللذيذة على هذا الكوكب وتعتبر فوائد الزنجبيل الاكثر أهمية لجسم الانسان
ومن مجموعة المواد المغذية والمركبات الحيوية النشطة التي لها فوائد قوية للجسم والدماغ.
وفيما يلي 11 فائدة صحية للزنجبيل التي يدعمها البحث العلمي، لنرى فوائد الزنجبيل الاكثر أهمية :

  • 1.  الزنجبيل، وهي مادة ذات خصائص طبية قوية
    الزنجبيل هو نبات مزهر ومصدره من الصين. وهو ينتمي إلى عائلة زنجبيلية، ويرتبط ارتباطا وثيقا بالكركم، الهيل والخولنجان.
  • رهيزومي (جزء تحت الارض من الجذعية) هو الجزء يشيع استخدامه كتوابل. وغالبا ما يطلق عليه جذر الزنجبيل، أو ببساطة الزنجبيل.
  • الزنجبيل له تاريخ طويل جدا من استخدامه في أشكال مختلفة من الطب التقليدي او البديل. وقد تم استخدامه للمساعدة على الهضم، والحد من الغثيان وتساعد على محاربة الانفلونزا ونزلات البرد، والحصر.
  • يمكن استخدام الزنجبيل طازج أو مجفف أو مسحوق، أو زيت أو عصير، ويضاف أحيانا إلى الأطعمة المصنعة ومستحضرات التجميل. وهو عنصر شائع جدا في وصفات الطبخ
  • رائحته فريدة من نوعها ونكهة الزنجبيل تأتي من الزيوت الطبيعية، وأهمها هو الزنجبيل.
    الزنجبيل مسؤول عن الكثير من خصائصه الطبية. له تأثيرات مضادة للالتهابات ومضادة قوية للأكسدة

فوائد الزنجبيل

فوائد الزنجبيل

2. الزنجبيل يمكنه علاج العديد من أشكال الغثيان، خصوصا غثيان الصباح

  • الزنجبيل الطازج  فعال للغاية ضد الغثيان بشكل عام
    على سبيل المثال،  مرض او حالة الدوار في رحلة بحرية في السفينة، وهناك بعض الأدلة على أنه قد يكون فعالا مثل دواء ووصفة طبية.
  • يساعد الزنجبيل أيضا في تخفيف الغثيان والتقيؤ بعد الجراحة، ومرضى السرطان الذين يخضعون للعلاج الكيميائي
    لكنها قد تكون أكثر فعالية عندما يتعلق الأمر بالغثيان المرتبط بالحمل، مثل غثيان الصباح.
    ووفقا للاحصائيات   دراسة شملت مجموعه 1278 امرأة حامل، الذين تنالوا يمكن 1،1-1،5 غرام من الزنجبيل التي تقلل إلى حد كبير من أعراض الغثيان
  • على الرغم من  اعتبار تناول الزنجبيل آمن، ولكن من المفضل التحدث مع طبيبك قبل تناول كميات كبيرة إذا كنت حاملا. يعتقد البعض أن كميات كبيرة يمكن أن يزيد من خطر الإجهاض، ولكن لا توجد حاليا دراسات لدعم هذا الامر.

الخلاصة: 1 – 1.5 غرام من الزنجبيل يمكنه أن يساعد من منع أنواع مختلفة من الغثيان. وهذا ينطبق على دوار البحر والغثيان المتصلة بالعلاج الكيميائي، والغثيان بعد العمليات الجراحية وغثيان الصباح.

3. الزنجبيل قد يقلل من الأوجاع في العضلات

  • تبين أن الزنجبيل فعال ضد آلام العضلات الناجم عن ممارسة الرياضة.
    في دراسة واحدة، وتستهلك 2 جرام من الزنجبيل يوميا لمدة 11 يوما، ادت الى انخفاض كبير في آلام العضلات للاشخاص الذين يمارسون الرياضة .
  • لم يكن الزنجبيل له تأثير فوري، ولكن قد يكون فعالا يوم بعد يوم من تناوله ليخفف من الالام
    ويعتقد أن هذه الآثار إلى أن بوساطة الخصائص المضادة للالتهابات.

الخلاصة: الزنجبيل يمنع تطور آلالام في العضلات يوما بعد يوم من تناوله

4. تأثيرات مضادة للالتهاب يمكن أن تساعد في هشاشة العظام

  • هشاشة العظام هو مشكلة صحية عامة.
    أنها تنطوي على انحطاط المفاصل في الجسم، مما يؤدي إلى أعراض مثل آلام المفاصل والتصلب.
  • في تجربة محكومة من 247 شخصا يعانون من هشاشة العظام في الركبة، أولئك الذين تناولوا خلاصة الزنجبيل استطاعوا ان يشعرو بتحسن ووجع خفيف فقط.
    وجدت دراسة أخرى أن مجموعة من الزنجبيل، المصطكي، والقرفة وزيت السمسم، يمكن أن تقلل من الألم والتيبس في مرضى هشاشة العظام

الخلاصة: هناك بعض الدراسات التي تبين ان  الزنجبيل فعال في الحد من أعراض هشاشة العظام، وهي مشكلة صحية شائعة جدا.

5. الزنجبيل يمكنة تخفيض كمية السكر في الدم  وتمنع امراض القلب والمخاطر المتعلقة به

  • هذا المجال من البحث هو جديد نسبيا، ولكن الزنجبيل قد يكون له خواص قوية مضادة للسكري.
  • في عام 2015 دراسة أجريت مؤخرا من 41 مشاركا يعانون من مرض السكري،  فتناول كمية  2، 2 غرام من مسحوق الزنجبيل يوميا يخفض نسبة السكر في الدم الصيام بنسبة 12٪
  • كما تحسنت بشكل كبير نسبة HbA1c (علامة لمستويات السكر في الدم على المدى الطويل)، مما أدى إلى تخفيض بنسبة 10٪ على مدى 12 أسبوعا.
  • وكان هناك أيضا انخفاضا بنسبة 28٪ في نسبة ApoB / برنامج عمل ألماتي-I، وتخفيض 23٪ في علامات للالبروتينات الدهنية المؤكسدة. فهذه هي كل عوامل الخطر الرئيسية للإصابة بأمراض القلب.
    مهلا هنالك المزيد من فوائد الزنجبيل الاكثر أهمية :)

6. الزنجبيل يمكن أن يساعد في مشاكل الهضم

  • يتميز عسر الهضم المزمن باوجاع متكررة وعدم الراحة في الجزء العلوي من المعدة.
    ويعتقد أن تأخر إفراغ المعدة هو المحرك الرئيسي للعسر الهضم. ومن المثير للاهتمام، ان الزنجبيل ممتاز لتسريع إفراغ المعدة
  • بعد تناول الحساء، قام الزنجبيل بتسريع الوقت لتفريغ المعدة  إلى 16-12 دقيقة
  • في دراسة أجريت على 24 شخص معافين ، استطاعت 1.2 غرام من مسحوق الزنجبيل التي تناولوها قبل الأكل إفراغ المعدة بنسبة 50٪ .

الخلاصة: الزنجبيل يبدو جيد  لتسريع إفراغ المعدة، والتي يمكن أن تكون مفيدة للأشخاص الذين يعانون عسر الهضم والمغص.

7. مسحوق الزنجبيل قد يقلل بشكل كبير الألم الحيض

  • واحد من الاستخدامات التقليدية للزنجبيل لتخفيف الألم، بما في ذلك آلام الطمث.
  • في دراسة واحدة، وصدرت تعليمات من 150 امرأة لاتخاذ 1 غرام من مسحوق الزنجبيل يوميا، لمدة 3 أيام الأولى من فترة الحيض ، تمكن الزنجبيل للحد من الألم بشكل فعال مثل العقاقير حمض الميفيناميك والإيبوبروفين.

الخلاصة: الزنجبيل ويبدو أن تكون فعالة جدا ضد آلام الطمث عندما تؤخذ في بداية فترة الحيض.

8. الزنجبيل يخفض من مستويات الكوليسترول

  • ترتبط مستويات عالية من البروتينات الدهنية LDL (والكوليسترول “الضار”) إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.
    الأطعمة التي تتناولها يمكن أن يكون لها تأثير قوي على مستويات LDL.
    في دراسة لمدة 45 يوما من 85 أفراد مع ارتفاع الكوليسترول في الدم، تسببت 3 غرامات من مسحوق الزنجبيل في تخفيضات كبيرة في معظم علامات الكولسترول !
  • ويؤيد ذلك دراسة على الفئران ، حيث خفضت استخراج الزنجبيل LDL الكوليسترول إلى حد مماثل لأتورفاستاتين دواء خفض الكوليسترول.
  • وأظهرت الدراستان أيضا تخفيضات في مجموع الكولسترول والدهون الثلاثية في الدم. هل تظنو ان هذه هي نهاية فوائد الزنجبيل الاكثر أهمية !!! كلا هنالك المزيد…

الخلاصة: هناك بعض الأدلة، تثبت أن الزنجبيل يؤدي إلى تخفيضات كبيرة في مستويات الكوليسترول الضار والدهون الثلاثية في الدم.

9. الزنجبيل يحتوي على مادة قد تساعد على منع السرطان

  • السرطان هو مرض خطير جدا التي يتميز بنمو غير منضبط في الخلايا الشاذة.
    وقد درس مستخلص الزنجبيل كعلاج بديل لعدة أنواع السرطان.
    وتعزى خصائص مضادة للسرطان، وهي المادة التي وجدت بكميات كبيرة في الزنجبيل الخام
  • في دراسة أجريت على 30 شخصا، تناولوا  2 غرام من مستخلص الزنجبيل يوميا قام  بخفض بشكل كبير للالتهابات في القولون ومع ذلك، فإن دراسة المتابعة في الأفراد المعرضين لمخاطر عالية للإصابة بسرطان القولون لم تؤكد هذه النتائج .
  • هناك بعض الادلة على أن 6-الزنجبيل قد يكون فعالا ضد سرطان البنكرياس وسرطان الثدي وسرطان المبيض. ولكم هناك حاجة إلى المزيد من الأبحاث لاثبات ذلك.

الخلاصة: الزنجبيل يحتوي على مادة تسمى 6-الزنجبيل، التي قد يكون لها آثار وقائية ضد السرطان. ولكن هذا يحتاج إلى دراسة أكثر من ذلك بكثير.

10. الزنجبيل يحسن وظيفة الدماغ ويقلل من الاصابة بمرض الزهايمر

  • الاكسدة والالتهاب المزمن يمكن أن يسرع في عملية الشيخوخة.
    ويعتقد أن يكون من بين العوامل الرئيسية لمرض الزهايمر والتدهور المعرفي المرتبط بالسن.
  • وتشير بعض الدراسات على الحيوانات أن مضادات الاكسدة والمركبات النشطة بيولوجيا في الزنجبيل يمكن أن تمنع الاستجابات الالتهابية التي تحدث في الدماغ
  • وهناك أيضا بعض الأدلة على أن الزنجبيل يمكن أن يعزز وظائف المخ مباشرة. في دراسة أجريت على 60 امرأة في منتصف العمر، قد تبين ان استعمال الزنجبيل يحسن وقت رد الفعل والذاكرة العاملة
  • هناك أيضا العديد من الدراسات على الحيوانات تبين أن الزنجبيل يمكن أن يقلل من هبوط في وظائف المخ المرتبطة بالعمر

الخلاصة: تشير الدراسات إلى أن الزنجبيل يمكن أن يحمي ويقلل الأضرار المرتبطة بالعمر في المخ. ويمكن أيضا تحسين وظيفة الدماغ عند النساء المسنات.

11. المادة الفعالة في الزنجبيل يمكن أن تساعد في مكافحة العدوى

  • الزنجبيل، الذي يشمل المادة النشطة بيولوجيا ، يمكن أن يساعد في تقليل خطر العدوى.
    في الواقع، يمكن للزنجبيل ان يمنع نمو العديد من أنواع مختلفة من البكتيريا
    وهو فعال جدا ضد البكتيريا عن طريق الفم مرتبط بأمراض التهابات في اللثة، مثل التهاب اللثة
    قد يكون الزنجبيل الطازج أيضا فعال ضد فيروس RSV، وهو سبب شائع للالتهابات الجهاز التنفسي.

أضف تعليقاً ، أعطي رأيك في هذا الموضوع.

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *